رموز الملابس فى المنام

تفسير حلم دخول محل ملابس مستعملة للعزباء

محل ملابس مستعملة للعزباء ، هذا الحلم هو علامة على الحالة النفسية السيئة التي تعاني منها تلك الفترة ، ومعنى دخول محل الملابس لشراء ملابس منها، علامة على الخيارات والرزق الوفير القادم لها في الفترة المقبلة ، من رأى في المنام وجود ملابس مستعملة نظيفة ومرتبة بشكل لائق فدلالتها على العلاقات القديمة التي قطعها الرائي وبرؤيتها دلالة على عودة العلاقة بعد مدة طويلة من الخصومة والبعد بين الشخصين.

محل ملابس مستعملة للعزباء

  • من رأى في منامه انه يرتدي الملابس المستعملة والقديمة فإن الرؤية توحي بتقليد الرائي لغيره

من الأشخاص لإنجاز أعمال وأداء الأعمال الخاصة به، وربما تدل الرؤية على تقليد الرائي

لمن يحيط به وتقليد سلوكه أو الأساليب التي يتعامل بها مع الناس.

  • تدل رؤية ارتداء الملابس المستعملة على تشابه صفات الرائي مع غيره من الأشخاص

خاصة ممن يحيطون به وأن ينتهج نفس الأسلوب والطريق في التعامل مع محيطه الخارجي.

  • من رأى في المنام أنه يرتدي ملابس مستعملة ورآها ممزقة من أولها لآخرها فدلالتها

على تفريج هموم وكربات الرائي التي يعاني منها وزال ما به من شدة وبأس.

إهداء الملابس المستعملة في المنام

  • عندما يرى صاحب الحلم أن شخص يعرفه يهدي له الملابس المستعملة في الحلم،

فقد يكون ذلك نتيجة تستر هذا الشخص على عيوب صاحب الحلم.

  • أما صاحب الحلم الذي يقوم بإعطاء الملابس المستعملة الخاصة به للناس الغير

معروفة في المنام، فقد يدل ذلك على كثرة التصدق التي يقوم بها صاحب الحلم في حياته.

تفسير بيع الملابس القديمة في المنام

  • يقول ابن شاهين إذا رايت في منامك أنك تقوم بشراء الملابس القديمة والمستعملة،

فإن هذه الرؤية تحمل وجهين خير وشر. فربما تدل تلك الرؤية على عودة شخص غائب

أو عودة العلاقات القديمة والتخلص من مشكلات كثيرة لها علاقة بالماضي.

  • وربما ترمز هذه الرؤية إلى الهم والغم الثقيل، كما تدل على مواجهة الكثير من الصعوبات.
  • وعند رؤية شراء الملابس القديمة والتي تحتوي على الكثير من الرقع، فإن هذه الرؤية تعني فقر الرائي وتبدل الحال إلى الفقر والحاجة للآخرين.
  • أما إذا شاهدت في منامك أنك تشتري ملابس قديمة من الميت، فذلك يشير إلى وفاة الرائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى