التخاطر و علم النفس والعلاقات الزوجية

علامات رغبة المرأة بالرجل

علامات رغبة المرأة بالرجل ، إقتراب المرأة من الرجل لن يأتى إلا من حبها فيه ، بحدوث بعض العلامات الواضحة التى تدل على حبها له ، واولهما التحدث معه بعبارات رومانسية تعبر فيها عن حبها وشوقها له.

علامات رغبة المرأة بالرجل

  • تحرص المرأة على التوّجه الى غرفة نومها قبل زوجها، وتقوم بإرتداء ثياب

النوم الجذابة والمثيرة والتعطر ووضع القليل من المكياج، وهذا كلّه يكون بهدف جذب

شريكها والتقرّب منه لكي ينضم اليها من دون أي مقاومة أو تردد!

  • وإن المرأة التي ترغب بممارسة العلاقة الحميمة مع زوجها، تصبح أكثر دلعاً من

خلال اللعب بخصل شعرها والوقوف أمام المرآة في وجود شريكها، مع الإشارة الى أن

كل هذه التصرفات هي بمثابة إيحاءات جنسية واضحة لخوض المرأة في علاقة حميمة رومانسية.

متى تحتاج المرأة للرجل

  • في سن العشرين: يكون مستوى هرمون الإستروجين في أعلى مستوياته،

ما يزيد رغبة المرأة بممارسة العلاقة الحميمة، كما تكون الإباضة في أفضل أوقاتها، ما يعني فرصة أكبر للحمل و​الإنجاب​.

  • وبعد اليوم السابع من ​الدورة الشهرية​: في هذه الفترة بالذات تكون ​هرمونات​ المراة متوازنة، لهذا تشعر بارتياح كبير وتزداد رغبتها الجنسية، حيث تبلغ ثقتها بنفسها الذروة، وتشعر بأنوثتها الزائدة.
  • في ​سن الأربعين​: يزداد إنتاج هرمون التيستوستيرون بالنسبة للمرأة، ما يزيد من شعورها ب​الرغبة الجنسية​.
  • في فصل الصيف: تمد ​الشمس​ المرأة بفيتامين (د)، الذي يعمل على تحسين مستوى الإباضة، وبالتالي زيادة فرصة الحمل، ما يزيد رغبة المرأة بممارسة العلاقة الحميمة.

متى تشعر الأنثى بالرغبة

  • وقت التبويض: تزداد الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة بشكل كبير لدى المرأة في وقت التبويض، وفي الأيام التالية له، ما يقدر بنحو أسبوعين تقريبا من انتهاء الدورة الشهرية، أو قبل بدء دورة الشهرية التالية بنحو 14 يومًا، حينذاك يبدأ الجسم التهيؤ لحدوث عملية الإخصاب، وتزيد حساسية المرأة بشكل كبير تجاه اللمس والروائح.
  • أوقات الإجازات: لا تضحكي فهذا صحيح، هل تذكرين فيلم الإرهاب والكباب؟! إن الأسطورة الشعبية الخاصة بليلة الخميس ليست مجرد مزحة، فقد أثبتت الدراسات ازدياد معدل الرغبة في إقامة العلاقة الحميمة في أوقات الإجازات، حينما تخف ضغوط العمل ويقل التوتر، خاصة لو كنت امرأة عاملة.
  • وبعد ممارسة الرياضة: تؤدي ممارسة الرياضة إلى تحسين اللياقة بشكل عام وزيادة تدفق الدم ﻷعضاء الجسم الحيوية،

كما أنها تعزز من ثقة المرأة بنفسها، وبشكل عام فإن وعيك بجسدك وبتغيراته ومراقبتك له سيساعد بالتأكيد على

اختيار الوقت الأفضل لممارسة العلاقة الحميمة والاستمتاع بها، وبالتأكيد يساعد الحفاظ على نمط حياة صحي

وتناول الأغذية الغنية بالفيتامينات والبروتينات على التحسين من أداء وظائف الجسد الحيوية، بما فيها العلاقة الحميمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى