جمال ولياقة

الطريقة الصحيحة لإزالة شعر المناطق الحساسة بالشمع

الصحيحة لإزالة شعر المناطق ، يستخدم الشمع لحذف الشعر من المناطق

الحساسه منذ قديم الازل وهي طريقه قديمة و مجربة على مدار الاجيال

لبساطتها و سهولة استخدامها في المنزل.

الصحيحة لإزالة شعر المناطق

  • قومي بتنظيف المنطقة الحساسة وغسلها بالماء الدافئ، ثم ضعي كريم مخدراً لتخفيف الألم.
  • قومي بفرد الشمع الدافئ على المنطقة الحساسة باتجاه نمو الشعر.
  • ضعي ورق ازالة الشعر بالشمع للمنطقه الحساسه و اتركيه لثواني.
  • قومي بنزع الورقة بعكس اتجاه نمو الشعر سريعا لتقوم بإلتقاط الشعر كله.
  • ضعي كريم الترطيب او زيت جونسون لتهدئة المنطقة بعد الانتهاء، وارتدي ثياباً قطنية مريحة.

هل يمكن ازالة شعر المناطق الحساسة بالشمع

  • قد تكون إزالة الشعر بالشمع طريقة غير مرغوبة لدى الكثيرات لأنها مؤلمة لا سيما في المناطق الحساسة، إلا أن آثارها على المدى الطويل قد تكون أفضل من الخيارات الأخرى، مثل: الشفرة، أو كريمات إزالة الشعر، أو ماكنة الحلاقة، أو حتى الليزر.

إيجابيات إزالة الشعر بالشمع عديدة، تشمل ما يأتي:

  • تأثير طويل المدى يتراوح بين 3-6 أسابيع.
  • ترك الجلد نظيفًا ليس فقط من الشعر وإنما من الخلايا الميتة كذلك.
  • ضعف بصيلات الشعر بدأت وتصبح الشعرة رقيقة ولونها أفتح عند استخدامها مع الوقت.
  • تكرار عملية إزالة الشعر بالشمع يجعلها أقل ألمًا وأكثر سهولة.

الشمع أو الحلاوة للمنطقة الحساسة

  • إزالة الشعر بطريقة الشفرة تتميّز بأنها تطبيق للسنة النبويَّة، وأنَّها تعطي شباباً لهذه المنطقة وعمراً أصغر للمرأة، لأنَّها لا تسبّب الترهل الذي قد تسبّبه الحلاوة أو الشمع، فتكون المنطقة بعد إزالة الشعر أكثر تماسكاً. ولكن أهمّ عيوب الحلاقة بالشفرة أنَّها قد تسبّب سواداً أو تهيّجاً لدى البعض؛ ولتجنّب ذلك، عليك باستخدام كريمات مبيّضة للأماكن الحسَّاسة. ولتجنب ظهور الشعر القاسي، يمكن دهن المنطقة بزيت الزيتون أو بقليل من الفازلين.
  • إزالة الشعر بالليزر.

الصحيحة لإزالة شعر المناطق

  • الليزر من أفضل الطرق لإزالة شعر المناطق الحسَّاسة، لأنَّه آمن وسهل جداً، إذا استخدم في مركز أو عيادة مختصّة في هذا المجال.
  • ومن مميّزات الليزر أنَّك لن تحتاجي إلى إزالة الشعر، إلا كلّ 4 أو5 أشهر، ليختفي بعد ذلك تماماً، مع تكرار الجلسات.
  • نصائح مهمَّة
  • يمكنك بسهولة تبييض المناطق الحسَّاسة باستخدام الكريمات، لأنَّها ذات مفعول سريع.
  • وأفضل طريقة لتجنب السواد في هذه المناطق هو استخدامها باستمرار، مرتين يومياً، على الأماكن الخارجيَّة فقط.
  • استخدمي مقشراً للأماكن الحسَّاسة، وللمناطق الأماميَّة الخارجيَّة، وللأماكن الحسَّاسة الخلفيَّة، خصوصاً في الوسط؛ لأنَّ هذه المنطقة يكثر فيها الاسوداد.
  • يفضل إزالة العرق بالطرق التقليديَّة القديمة.
  • لكن استخدام مزيل العرق يسبّب سواداً في هذه المنطقة، ومن الممكن أن يحرق المنطقة، حتى لو استخدمت أفضل نوع وأغلاه.

كيف استخدم الحلاوة للمنطقة الحساسة

  • قسِّمي الحلاوة على المنطقة الأمامية بطول 7.6 سم وبعرض 2.5 سم ثم المنطقة الخلفيّة بنفس المقاييس.
  • طبقي الحلاوة، ففي المنطقة الأمامية يطبّق الشمع باتجاه نمو الشعر ما يجعل عملية الإزالة أقل إيلامًا وأكثر سهولةً، ثمّ تتوقف السيدة عند منطقة توقف نمو الشعر.
  • وانتظري الحلاوة لمدة 30 ثانيةً حتى يتصلب ليصبح من السهل نزعه.

هل الحلاوة تسبب اسمرار المنطقة الحساسة

  • و ليس هذا فحسب، بل الحلاوة تزيل الجلد الميت، تفتح لون الجلد ولا تسبب اسمرار المنطقة الحساسة اذا ما استخدمت بطريقة صحيحة، وفق (الجميلة).

هل يمكن استخدام الشمع في المناطق الحساسة

بالرغم مما يقدمه لك الشمع من فوائد و مميزات، الا انه قد تواجهك للأسف بعض العيوب او الاضرار عند ازالة الشعر بالشمع من المناطق الحساسة، هذه اشهرها:

  • عادة ما تؤدي ازالة الشعر بالشمع من المناطق الحساسة الى آلآم و التهابات تجنبيها باتباع نصائحنا السابقة.
  • تسبب ايضا ازالة الشعر بالشمع من المناطق الحساسة بعض الترهلات في هذه المنطقة.
  • إن كنتي لا تجيدين استخدامه بنفسك بالجهاز فسيكون مكلفا إن استخدمتيه في صالونات التجميل.
  • لا تدوم نتائجه الا لأسابيع او شهر وهذا افضل من الشفرة و لكنه اقل كثيرا من طرق اخرى مثل الليزر.

الصحيحة لإزالة شعر المناطق

  • في بعض للأحيان قد يتسبب استخدام الشمع في حدوث العديد من الالتهابات المختلفة في الجلد، وعادة ما يظهر بشكل كبير في البشرة الحساسة، ويتم في هذه الحالة استخدام الكريمات والمراهم الموضعية التي تساعد على التقليل من شدة أعراض الالتهابات.
  • ظهور أعراض الطفح الجلدي على البشرة : قد يتسبب الشمع في بعض الأحيان في ظهور أعراض الطفح الجلدي على البشرة، وذلك في حالة استخدامه بطريقة خاطئة، وتستمر أعراضه لمدة يوم أو يومين على الأكثر، وفي حالة استمراره أكثر من ذلك يجب التوقف على الفور عند استخدام نوع الشمع المستخدم لأنه غير مناسب لنوع البشرة.
  • يتسبب الشمع في نمو الشعر تحت الجلد : نمو الشعر تحت الجلد من الظواهر المنتشرة بشكل كبير عند استخدام العديد من طرق إزالة الشعر المختلفة، ويتسبب ذلك بسبب وجود الشعيرات الصغيرة في الحجم التي لا يتم إزالتها بالشمع.

تجربتي مع الحلاوة للمنطقه الحساسة

  • تلجأ الشعيرات في ذلك الوقت إلى الالتفاف للداخل وتبدأ في النمو تحت الجلد، مما يتسبب في ظهور العديد من البثور السوداء، وفي بعض الأحيان قد تتسبب هذه الحالة في إصابة الشخص بالعدوى الجلدية.
  • بناءً على تجربتي مع الحلاوة في المناطق الحساسة ، ذكرت بعض النساء الأخريات العديد من التقنيات المهمة لتخفيف الألم الناتج عن الحلاوة في إزالة الشعر ، لأنهن قلن أنهن بحاجة إلى البدء قبل فرك وتقشير المنطقة بزيت الزيتون والملح الخشن. العذوبة.
  • بعد ذلك ، يتم وضع كمية مناسبة من أي نوع من الأدوية الموضعية على منطقة العانة ، ثم التدليك لبضع دقائق ، ثم ترك المخدر في المنطقة لمدة ساعة على الأقل.
  • اغسلي المنطقة جيدًا وتأكدي من أنها جافة وجففيها بمنشفة قطنية ناعمة ثم ضعي مزيج العسل والليمون على منطقة العانة ودلكيها لمدة تصل إلى 8 دقائق.
  • بعد ذلك أضيفي كمية قليلة من الحلاوة للمنطقة الحساسة ، ثم ابدئي عملية إزالة الشعر ، وبعد انتهاء العملية ، اغسلي المنطقة بشراب ، وانتبه لوضع مرهم مضاد للالتهابات على المنطقة على الأقل 3 مرات في اليوم لتجنب العدوى والاحمرار.

هل السويت مضر للمنطقة الحساسة

  • يتم استخدام تقنية إزالة الشعر بالليزر للتخلص من مشكلات نمو الشعر بكثافة

ومن الشعر بشكل نهائي، والتخلص من التصبغات واندمالات الشعر التي ترافق

إزالة الشعر بالحلاوة، وهذه الخدمات متوفرة في كوزمسيرج بحسب الرفاعي.

  • 2-3 جلسات قد تكون كفيلة، مع اختلاف الاستجابة من شخص لآخر، بأن ترقق

من الشعرة فيصبح خروجها للبشرة أكثر سهولة، مما يخلص المرأة من مشكلة

اندمال الشعر تحت البشرة، ويعتبر هذا الحل الأفضل لهذه المشكلة.

  • وتشير الرفاعي إلى نوعين من الليزر لإزالة الشعر، الأول هو الأليكساندرايت للبشرة

الفاتحة ويعمل على مستويات 1-2-3، أما الثاني فهو الأندياك ويعمل على

مستويات 4-5-6 وهو مخصص لذوات البشرة السمراء.

  • وتميز الرفاعي بين النوعين بأهمية استخدام النوع والدرجة الملائمين للون البشرة

للوصول إلى نتيجة أفضل، فتقنية الليزر تعمل على ملاحقة صبغة الميلانين وإذابة

بصيلة الشعرة بشكل تدريجي، وكلما كان لون الشعر داكن أكثر كلما كانت النتيجة أفضل.

  • وتقدم الرفاعي حلاً لذوات الشعر غير المرغوب به في منطقة الوجه، من خلال تقنية ليزر

متوفرة في المركز تعمل على تشقير الشعر، ويمكن الاستعانة بها دورياً لمرة واحدة في

الشهر، وتكرارها يتحدد بحسب نوعية البشرة وعودة لون الشعر لأصله.

مروة على

الكاتبة مروة على كاتبة للمقالات وخبره لسنوات كثيرة فى مجال التدوين والكتابة ، وكاتبه حالياً فى موقع كريم فؤاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى