منوعات

صفات الرجل النرجسي في الحب

الرجل النرجسي في الحب ، الشخصية النرجسية تتصدر بالاضطراب النفسي في تكوين الشخصية، ويتميز صاحبها بالحب الشديد للذات، بالإضافة إلى الغرور والاستغلال الدائم للآخرين، ويكون لديه إحساس متضخم بأهميته، مع حاجة عميقة إلى الانتباه والإعجاب المفرط بكل تصرفاته، وعدم التعاطف مع الآخرين، وتعزيز وهم العظمة لديه، قد يتطلب كثيرًا من العمل، ما يترتب عليه مواقف وسلوكيات ضارة يوقعها بالآخرين.

الرجل النرجسي في الحب

  • الشعور الزائد بأهمية الذات الشعور بالعظمة السمة المميزة للشخصية النرجسية،

العظمة أكثر من مجرد غطرسة أو غرور، فهي إحساس غير واقعي بالتفوق.

  • ويعتقد النرجسي أنه فريد من نوعه ولا يمكن فهمه إلا من قبل أشخاص مميزين آخرين،

وتصبح لديه رغبة دائمة في الارتباط بالأشخاص والأشياء ذات المكانة العالية.

الرجل النرجسي في الحب

  • وكما يعتقد أيضًا أنه أفضل من أي شخص آخر، ويتوقع الاعتراف بذلك من الآخرين، حتى عندما

لا يفعل أي شيء لإثبات ذلك، وغالبًا ما يبالغ أو يكذب بشكل صريح بخصوص إنجازاته وموهبته،

كما يذكر دائمًا كم هو رائع ونجم بلا منازع.

  • والعيش في عالم خيالي يدعم أوهام العظمة نظرًا إلى أن الواقع لا يدعم وجهة نظره العظيمة عن نفسه، فإن النرجسي دائمًا ما يعيش في عالم خيالي مدعوم بالتشويه وخداع الذات، تدور تلك الخيالات حول التمجيد الذاتي للنجاح غير المحدود، والقوة، والتألق، والجاذبية، والحب المثالي، ما يجعله يشعر بالخصوصية والتحكم، كما تعمل تلك الأوهام على حمايته من مشاعر الفراغ والخزي.

حيل التلاعب النرجسي

  • الشخصية النرجسية دي شخصية عادية موجودة حوالينا، ومهم جدًا إننا نفرّق إنه فيه فرق كبير بين

شخص عنده ميول نرجسية مقبولة وشخص مصاب بإضطراب الشخصية النرجسية.

  • والشخص ذو الميول النرجسية شخص عادة محبوب وشخصيته جذابة، بيكره النقد وبيحب

كلمات الإطراء وتنك شويتين تلاتة، وبيحب يكون محور العلاقات إللي بيدخل فيها وأناني شوية

وحتى لما بيكون معطاء بيكون معطاء علشان يسعد نفسه وده لسة في حدود الطبيعي. الشخص إللي

عنده إضطراب بيكون أناني جدًا ومؤذي جدًا وبيتلذ في التقليل من الآخرين وعمره ما بيعترف إنه غلطان

ومعندوش أدنى تعاطف مع الناس ولا مشاعرهم.

  • فمهم جدًا نفهم إنه مش أي شخص نرجسي شويتين يبقى مريض ومؤذي وهيطربقها فوق دماغنا.

الوقت لوحده هو إللي بيبين الفرق.

  • وندخل بقى في موضوع الـGas lighting أو “التلاعب النفسي” ودي طريقة بيستخدمها النرجسيين في علاقاتهم خصوصًا العلاقات العاطفية أو علاقات الشغل زي إنه يكون مدير مثلا.
  • والحقيقة إنه كتير من النرجسيين ما يعرفوش إنه فيه حاجة اسمها كدة أصلا، ومش بيستخدموها بقصد إنهم يأذوا حد، يعني من الآخر مش شرط تكون دي طريقة ممنهجة ومدروسة عندهم، هي جزء من تكوينهم وحاجة بيعملوها من غير ما يقصدوا.
  • وأشهر حيل التلاعب النفسي إللي بيستخدمها النرجسيين Gas lighting abuse ودي أمثلة عليها،

ممكن تكون موجودة كلها في شريكك، ممكن جزء منها ، ممكن تبدأ خفيفة في بداية العلاقة وتزيد.

النرجسي والكذب

  • إنت وحظك وإنت وشطارتك إنك تقلل منها: ساعات بينكروا إنهم قالوا أو عملوا تصرفات معينة على الرغم من

إنك متاكد إنها حصلت ،يعني مثلا: – فاكر لما قلت لي إنك كلمت فلانة – أنا قلت كدة؟ مش فاكر خالص ، إنتي متاكدة؟،

أكيد متهيألك ،لما بيكدبوا حتى لو كدبة هبلة جدًا وتواجههم بيها ما بيبينوش أي إنفعالات خالص إنهم بيكدبوا ، بيتكلموا

بكل ثقة وده بيخليك تتلخبط جدًا في حكاياتهم وما تعرفش الحقيقة من الكدب وساعات بيخلطوا الجد بالتهريج لدرجة

إنك تبقى محتار هو بيكدب ولا بيقول الحقيقة؟ هو بيهزر ولا بيتكلم جد.-إنفعالاتهم محسوبة جدًا وبيعرفوا يتحكموا فيها تمامًا.

أمل النرجسي

  • وممكن يبقى خايف جدًا وما يبينش، بيحب جدًا وما يبينش، غيران جدًا وما يبينش، زعلان من

حاجة وما يبينش، ساعات يقدر يرسم وش اللامبالاة والتهريج وهو بيتكلم في حاجة جد جدًا علشان يداري إنفعاله.

أفعالهم غير متطابقة مع كلامهم بشكل يثير الحيرة.. يعني مثلا كلامه بيقول إنه مهتم بيك جدًا بس أفعاله بتقول العكس،

أو أفعاله بتقول إنه مهتم بيك بس كلامه مش بيبين ده ،كلامه فيه تشجيع ليك بس أفعاله بتقلل منك، أو أفعاله بتشجعك

بس بيتريق على نفس الحاجة إللي بيشجعك فيها ، للأسف الشخص المؤذي بيقدر يضحك على الشخص التاني بالطريقة دي. ،

يعني مثلا لو راجل يبقى كل كلامه لمراته تشجيع ليها إنها تتفوق في شغلها بس كل تصرفاته ضد شغلها ومش بتساعدها خالص تتفوق ، فالست تبقى محتارة هو بيدعمني في شغلي ولا بيقلل مني؟ ومش بتبقى قادرة يا عيني تتهمه بحاجة ،

تضارب تصرفاته بيحيرها وبيخليه يعرف يتهرب دايمًا من إنه يكون مقصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى