علاج السحر

أسباب الحسد

أسباب الحسد ، يعد الحسد من أقوى أسباب النحس والفقر ، لانه لا يتوقف عند النحس والفقر الذى يعيشه الحاسد نتيجة لحسده ، كما قال رسول الله ( إِيَّاكُمْ وَالْحَسَدَ، فَإِنَّ الْحَسَدَ يَأْكُلُ الْحَسَنَاتِ كَمَا تَأْكُلُ النَّارُ الْحَطَبَ ) ، وفى الحديث تحذير قوى من الاقتراب نحو الحسد ، ووفقاً لنظرية التطور الاجتماعي التي ساهمت في تفسير الحسد وتأثيره على السلوك الاجتماعي ، فإن البشر يتصرفون بالطريقة التي تضمن بقائهم ، لذلك يلجأ البعض إلى الحسد على أنه يضمن لهم ذلك.

أسباب الحسد

  • العداوة والبغضاء : وهذا أشد أسباب الحسد، فإنَّ مَن آذاه شخص بسبب من الأسباب،

وخالفه في غرض بوجه من الوجوه، أبغضه قلبه، وغضب عليه، ورسخ في نفسه الحقد.

  • والحقد يقتضي التشفي والانتقام، فإن عجز المبغض عن أن يتشفَّى بنفسه أحبَّ أن يتشفَّى منه الزمان،

وربما يحيل ذلك على كرامة نفسه عند الله تعالى، فمهما أصابت عدوه بلية فرح بها، وظنَّها مكافأة له

من جهة الله على بغضه وأنها لأجله، ومهما أصابته نعمة ساءه ذلك؛ لأنَّه ضدُّ مراده،

وربما يخطر له أنه لا منزلة له عند الله؛ حيث لم ينتقم له من عدوه الذي آذاه، بل أنعم عليه.

أسباب الحسد

  • التعزز : وهو أن يثقل عليه أن يترفع عليه غيره، فإذا أصاب بعض أمثاله ولاية، أو علمًا،

أو مالًا خاف أن يتكبر عليه، وهو لا يطيق تكبره، ولا تسمح نفسه باحتمال صلفه ،

وتفاخره عليه، وليس من غرضه أن يتكبر، بل غرضه أن يدفع كبره، فإنَّه قد رضي بمساواته مثلًا،

ولكن لا يرضى بالترفع عليه.

  • الكبر : وهو أن يكون في طبعه أن يتكبر عليه، ويستصغره، ويستخدمه، ويتوقَّع منه الانقياد له، والمتابعة في أغراضه، فإذا نال نعمة خاف ألا يحتمل تكبره ويترفع عن متابعته، أو ربما يتشوَّف إلى مساواته، أو إلى أن يرتفع عليه، فيعود متكبرًا بعد أن كان متكبرًا عليه.
  • التعجب : فيجزع الحاسد من أن يتفضل عليه من هو مثله في الخلقة، لا عن قصد تكبر، وطلب رياسة، وتقدم عداوة، أو سبب آخر من سائر الأسباب.

علامات الحسد

  • اعتزال الأهل والأصحاب بشكل مبالغ فيه.
  • البكاء والاختناق بدون أسباب.
  • عدم اهتمام الشخص المصاب بالحسد بمظهره أمام أقرانه.
  • الشخص المحسود يعاني دائما من عدم الاستقرار في أحواله إذ أنه دائم القلق بسبب اضطراب ظروفه الحياتية بشكل عام.
    يصاب بحالة من العدوانية في تعامله مع أقرانه.

علامات الحسد في البيت

  • كثرة المشاكل بدون سبب.
  • ظهور النمل والحشرات والدود بكثرة رغم النظافة المستمرة.
  • إحتراق المصابيح المستمر.
  • رائحة كريهة تتنقل بالمنزل في الحالات الشديدة تنتقل الرائحة مع الشخص المصاب
  • تلف الأجهزة الكهربائية.
  • كثرة الخمول والكسل بالمكان.

التخلص من الحسد

  • إكثار الإنسان من الدعاء، واللجوء إلى الله تعالى، ويكون ذلك بقراءة الأذكار والأوراد المذكورة عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم مثل أذكار الصباح والمساء، كما يمكن اللجوء إلى الله تعالى بقراءة بعض السور وبعض الآيات من القرآن الكريم مثل سورة الفاتحة، وآية الكرسي، وسورة الإخلاص، والمعوذتان، والآيتان في نهاية سورة البقرة.
  • أخذ المصاب إلى مرّقي من أجل الرقية الشرعية. غسل العائن وجهه ومرفقيه ويديه وركبتيه وأطراف رجليه وداخله في وعاء كبير، ثمّ يصب ماء الغسل على من أصابته العين ويغتسل به أيضًا.
  • تقوية قلب المصاب بالإيمان، وأن يكون موقنًا بقدرة الله تعالى على العلاج، ويجب أن لا يستسلم للشيطان.
  • تطهير المصاب بيته من جميع أنواع المعاصي التي تُنفر الملائكة وتجلب الشياطين.

رنا موسى

رنا موسى لدي خبرة في الكتابة بكل ما يتعلق فى مجالات كثيره منها ( التفسير ) على موقع كريم فؤاد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى