علم النفس

الخوف من الزواج عند البنات

الخوف من الزواج عند البنات ، امر رهاب الزواج أو جاموفوبيا عند البنات هو الشعور بالخوف من الزواج وإختيار العزوبة ، وقد اشتق من الكلمة اليونانية التى تقول ” gamos ” بمعنى الزواج ، على عكس ” رهاب الحساسية ” وهو الخوف من عدم وجود علاقة أو الخوف من البقاء غير متزوج أو متزوج من الشخص الخطأ.

الخوف من الزواج عند البنات

  • تظهر أعراض الخوف من الزواج عند البنات حين يشعرنَّ بالالتزام أو الضغط، أو اقتراب موعد الارتباط ،

فتجد بعض البنات ترتجف وتشعر بالغثيان وبرغبة في البكاء، ويزيد معدل ضربات قلوبهم ،

بشكل ملحوظ ومقلق، وقد يشكونَّ من آلم في الصدر، ودوار متكرر مع ضيق في النفس وإحساس بالتعرق.

  • فعندما يشعرنَّ بعض البنات بهذه الاعراض فيقصونها على غيرهم من اصدقائهم الغير متزوجات فترفض البنات الغير متزوجات الزواج بسبب عدم إشعارهم بمثل هذه الاعراض وتجد ان المجتمع والذين يعيشون فيه هم من سبب وجود هذه الأزمات الكثيرة ، حيث يحدث هذا بدون إدراكهم لخطورة الامر فى كم من بنت بعد ما سمعت هذه الامور من المتزوجات عزفت عن الزواج بشدة ، على ما عكس ما كانو يريدون ان يسمعو من المتزوجات الاخبار السارة التى تعطيهم الامن والاحساس بالاستقرار حتى يكون لديهم الرغبة والاقبال على الزواج فاتقو الله يرحمكم الله وكونو مصدر للامل ورفع المعنويات ولا تقصو على البنات العازبات الاخبار الضارة.

الاكتئاب والخُوف من الزواج

  • وفقا لدكاتره علم النفس يقولون أنه إذا أقدم الشخص الذي يعاني من فوبيا الزواج على الارتباط ،

سيرى دائما أن شريكه لن يكون قادرا على تحمل المسؤولية، ولن يعطي العلاقة حقها،

من الاهتمام بل يحاول التهرب من متطلباتها ومسؤوليتها، ليقدم بعد ذلك على انهاء الارتباط.

  • وايضاً التجارب السلبية التي يعيشها الشخص في مرحلة الطفولة ربما تكون سببا أساسيا في معاناته من فوبيا الزواج.
  • إن النشأة في حياة أسرية غير مستقرة أو في ظل علاقة متوترة بين الوالدين، كتعدي الأب ،

على الأم بالضرب مثلا أو خيانة الأم لزوجها، يترسخ في أذهان البعض لدرجة تجعله يرفض ،

فكرة الزواج نهائيا خوفا من أن يعيش نفس التجربة السيئة مع الزوج أوالزوجة.

هل الخوف من الزواج أمر طبيعي

  • الخوف من تحمل المسؤولية ربما يكون سببا في العزوف عن الزواج، وفقا لما ذكره الدكتور جمال محمد، وما أكدته تجربته لمريم محمود، طالبة الدراسات العليا بكلية التربية، التي تحكي معاناتها : (( مش برضى أوافق على العرسان اللي بيتقدمولي ديما بطلع أي عيب عشان موافقش، عندي فوبيا إن نظام حياتي يتغير وفوبيا من المسؤولية وإني اسيب بابا وماما، وعمري بيعدي وأنا مخنوقة عشان مش عارفة أساعد نفسي، وأهلي زعلانين مني عشان كده اتخطبت لكن فركشت بعد شهر )) .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى