فتاوى -  مفهوم الفتوى لغةً واصطلاحاً - موقف العلماء بالنسبة للفتاوي - الاختلاف في الفتاوي

فتاوى

فتاوى ، الفَتوَى في اللغة اسم، وجمعها فَتَاوٍ وفَتَاوِي وفَتَاوَى، ويمكن القول: أفتى يُفتي، وأَفْتِ، وإفتاءً، فهو مُفتٍ،

والمفعول منه مُفتىً، ويقال: أفتى في المسألة، أي: بيّنها وأرشد سائلها بالحكم الصحيح، وأفَتَى في المنام،

أي: عبّر الرؤيا وفسّرها، ويقصد بها: الجوابُ عمّا يُشْكِلُ من مسائل في علوم الشرع أو القانون،

ويسمّى مكان المفتي بدار الفتوى، فهي مقرّه ومكان عمله.

|  فتاوى

  • الفتوى في اصطلاح أهل العلم هي: الكشف عن الحكم الشرعي للسائل عنه، أي المستفتي، وقد تكون الفتوى بغير سؤال، وذلك لبيان حكم نازلة من النوازل، أو حادثة من الحوادث المستجدّة بهدف تصحيح أقوال الناس وأفعالهم وسائر أحوالهم، ويسمّى الذي يتولّى هذه المهمّة بالمفتي، وذلك لأنّه عالمٌ بالأحكام الشرعية والمستجدّات، وقد آتاه الله من العلم ما يُمكّنه من استنباط الحكم الشرعي من أدلته، ثمّ يُسقطه على الحال المستفتى فيه، لذلك تعدّ الفتوى أمراً عظيماً وشأنها كبير؛ فهي توقيع عن رب العالمين، وبيان لمراده -سبحانه وتعالى- من أحكام التشريع.

|  مفهوم الفتوى لغةً واصطلاحاً

  • الفتوى في اصطلاح أهل العلم هي: الكشف عن الحكم الشرعي للسائل عنه، أي المستفتي، وقد تكون الفتوى بغير سؤال، وذلك لبيان حكم نازلة من النوازل، أو حادثة من الحوادث المستجدّة بهدف تصحيح أقوال الناس وأفعالهم وسائر أحوالهم، ويسمّى الذي يتولّى هذه المهمّة بالمفتي .

| موقف العلماء بالنسبة للفتاوي

  • يواجه كثيرٌ من المسلمين في وقتنا المعاصر وفي ظلّ المتغيّرات التي شهدتها حياتنا كثير من المستجدّات التي تتطلّب رأي الشّرع الحكيم فيها، فالنّاس قديمًا لم يعرفوا أشكالًا كثيرة من المعاملات والمسائل مثل معالجة العقم بأساليب حديثة ورأي الشّرع فيها، ومسألة الاستنساخ وغير ذلك، وبالتّالي على العلماء أن يواكبوا تلك المستجدّات من خلال دراسة تلك الحالات والمسائل دراسة عميقة حتّى يتمكّنوا من إبداء الرّأي الشّرعي فيها وبما يلبي حاجة المسلمين إلى ذلك .

| الاختلاف في الفتاوي

إنّ من مظاهر الاختلاف والتنوّع الإنساني الاختلاف في الفتاوي وهي الآراء الفقهيّة التي يطلقها العلماء ،

وأهل الذّكر في المسائل التي تواجه النّاس في حياتهم وتعاملاتهم وتكون تلك الفتاوى هي المرجع الذي ،

يحسم الخلاف، وتكون البوصلة والمرشد للحيارى من النّاس ومن ينشد الحكم الفقهي السّليم القويم ،

والمنهج الصّحيح غير السّقيم .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق