نظام غذائي للحامل المريضة السكر

الأنسولين
هو هرمون يصنع بشكل طبيعي في الجسم ، وله تأثيرات هامة على الكربوهيدرات (السكريات) خاصة وكذلك على المواد الدهنية و البروتينية و يصنع هذا الهرمون في البنكرياس ثم يفرز كآلية منظمة جدا فكلما زاد عيار سكر الدم زادت كمية الأنسولين المفرزة و كلما انخفضت عيارات سكر الدم قلت كمية الأنسولين في الدم وقد يكون هناك هرمونات أخرى تتدخل في هذه العملية
نستطيع أن نختصر و بشكل كبير و بعبارة بسيطة أن هرمون الأنسولين هو المفتاح الذي لا بديل عنه لفتح أبواب الخلية أمام جزيئات الجلوكوز من الدم وعليه فإن نقص إفراز هذا الهرمون يؤدي إلى تراكم و ارتفاع جزيئات الجلوكوز (السكر) في خارج الخلايا

أي الدم  لعدم دخوله إلى الخلايا )

يقسم داء السكري إلى صنفين

 داء السكري المعتمد على الأنسولين : 
يصيب عادة الأطفال وهو ناجم عن نقص كمي في الأنسولين
: داء السكري غير المعتمد على الأنسولين
و يسمى الداء السكري الكهلي (الكبار) لأنه عادة ما يحدث بعد (40-50 سنه) يحدث هذا النوع نتيجة لنقص في استجابة الأنسجة لعمل الأنسولين أي أن الاضطراب نوعي وليس كمي ولهذا النوع علاقة وراثية ، كما تكثر الإصابة به من قبل ذوي الوزن الزائد وأيضا السيدات الحوامل وقد يرى البعض أن سكر الحمل صنف ثالث بحد ذاته

 سكر الحمل :
يعتبر سكر الحمل أحد الأمراض الثلاثة الأكثر شيوعا بين السيدات الحوامل في العالم (فقر الدم – التهاب المسالك البولية – سكر الحمل ) لذا يعتبر سكر الحمل حالة خاصة جدا تحتاج إلى اهتمام كبير لأنه قد يؤثر تأثيرا سلبيا على السيدة الحامل والجنين في آن واحد ولهذا فالاستشارة والمتابعة الطبية و المراقبة المستمرة للسكر خلال الحمل هو أمر ضروري جدا للحصول على أفضل النتائج بإذن الله

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق