ادعية وعلاجات للسحر

متى ينفك السحر

إعلان

متى ينفك السحر ، ينبغي على المسلم ان يكون صاحب عقلية علمية تؤهله لعبادة الله تعالى، وعمارة الارض، وتزكية نفسه ، ولا ينبغي له أن ينساق وراء الخرافيات التي تقوم على الأوهام والحيرة ، ولا تستند إلى أدلة وبراهين.

إعلان

متى ينفك السحر

  • وقد كثر في زماننا هذا بين المسلمين شيوع عقلية الخرافة، وانتشر إرجاع أسباب تأخر الرزق

وغير ذلك من ابتلاءات إلى السحر والحسد ونحو ذلك.

إعلان
  • والصواب هو البحث في الأسباب المنطقية والحقيقية وراء هذه الظواهر، ومحاولة التغلب

عليها بقانون الأسباب الذي أقام الله عليه مصالح العباد، وعلى المسلم أن يستعين بالله في ذلك،

كما ينبغي عليه أن يزيد من جانب الإيمان بالله والرضا بما قسمه الله له.

إعلان

متى ينفك السحر

  • ولا يعني هذا الكلام إنكار السحر والحسد، فإنه لا يسع مسلمًا أن ينكرهما فقد أخبرنا الله تعالى في القرآن

الكريم بوجودهما؛ فقال سبحانه: ﴿وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ﴾ [البقرة: 102]،

وقال عز وجل: ﴿وَمِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ﴾ [الفلق: 5].

  • واخبرنا النبي صلى الله عليه وآله وسلم في سنته الشريفة بوجودهما؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه ،

أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: ( وَلَا يَجْتَمِعَانِ فِي قَلْبِ عَبْدٍ الْإِيمَانُ وَالْحَسَدُ ) رواه النسائي،

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: ( اجْتَنِبُوا السَّبْعَ الْمُوبِقَاتِ ) ،

قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ، وَمَا هنَّ؟ قَالَ: ( الشِّرْكُ بِاللهِ، وَالسحرُ ) متفق عليه.

  • ولكن المنكر هو الإسراف في ذلك حتى غدا أغلب من يزعمون أنهم يعالجون من السحر من المدعين

المشعوذين المرتزقة، وأغلب من يظنون أنهم من المسحورين هم من الموهومين.

  • وعلى كل حال، فمن لم يجد مبررًا منطقيًّا لما يحدث له، وغلب على ظنه أنه مسحورٌ أو نحوه، فليتعامل

مع ذلك بالرقية المباحة والتعوذ المشروع؛ كالفاتحة، والمعوذتين، والأذكار المأثورة عن النبي.

إذا مات من عمل السحر

  • اما جزاء الساحر: قال الإمام أبوبكر الجصاص: اتفق السلف على وجوب قتل الساحر، ونص بعضهم على كفره؛

لقوله عليه الصلاة والسلام: ( مَنْ مَشَى إِلَى سَاحِرٍ أَوْ كَاهِنٍ أَوْ عَرَّافٍ فَصَدَّقَهُ فِيمَا يَقُولُ فَقَدْ كَفَرَ بِمَا أنْزِلَ

عَلَى محَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ ) ، رواه ابن أبي شيبه في “مصنفه”.

  • واختلف فقهاء الأمصار في حكمه : فروي عن الإمام أبي حنيفة أنه قال: الساحر يقتل إذا علم أنه ساحر ولا يستتاب ولا يقبل قوله :

إني أترك السحر وأتوب منه، فإذا أقر أنه ساحر فقد حل دمه، وكذلك العبد المسلم والحر والذمي من أقر منهم أنه

ساحر فقد حل دمه، وهذا كله قول الإمام أبي حنيفة.

أيام تجديد السحر

  • هي يومي الثالث عشر و الخامس و العشرين من الشهر العربي ، ( 13 – 25 ) و يرجع ذلك لحركة القمر فيهما ، و المسحور يتعب كثيراً في هذين اليومين.

دعاء يمنع تجديد السحر

  • (أَعوذُ بكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّةِ، مِن كلِّ شيطَانٍ وهَامَّةٍ، ومِنْ كلِّ عَيْنٍ لَامَّةٍ).
  • (بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ في الأرضِ ولَا في السَّماءِ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ ثلاثَ مرَّاتٍ).
  • (أَعوذُ بكلِماتِ اللهِ التامَّاتِ، الَّتي لا يجاوِزُهُنَّ بَرٌّ ولا فاجرٌ، مِن شرِّ ما خلقَ، وذرأَ، وبرأَ، ومِن شرِّ ما ينزِلُ مِن السَّماءِ، ومِن شرِّ ما يعرُجُ فيها، ومِن شرِّ ما ذرأَ في الأرضِ وبرأَ، ومِن شرِّ ما يَخرجُ مِنها، ومِن شرِّ فِتَنِ اللَّيلِ والنَّهارِ، ومِن شرِّ كلِّ طارقٍ يطرُقُ، إلَّا طارقًا يطرقُ بِخَيرٍ، يا رَحمنُ).
  • (أعوذُ باللَّهِ السَّميعِ العَليمِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجيمِ مِن هَمزِهِ، ونَفخِهِ ونَفثِهِ).
  • (أَذْهِبِ البَاسَ، رَبَّ النَّاسِ، وَاشْفِ أَنْتَ الشَّافِي، لا شِفَاءَ إلَّا شِفَاؤُكَ، شِفَاءً لا يغَادِرُ سَقَمًا).
  • (بسْمِ اللَّهِ، تُرْبَةُ أرْضِنَا، برِيقَةِ بَعْضِنَا، يُشْفَى سَقِيمُنَا، بإذْنِ رَبِّنَا).
    (اللهمَّ عافِني في بدني، اللهمَّ عافِني في سمعي، اللهمَّ عافِني في بصري).
  • (أَعُوذُ باللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ ما أَجِدُ وَأُحَاذِرُ).

إعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى