الرئيسية » التخاطر » ما هو أنواع التخاطر ؟

ما هو أنواع التخاطر ؟

التخاطر الغريزي

يعد التخاطر الغريزي النوع الأدنى من أنواع التخاطر، ويشترك فيه الإنسان مع عالم الحيوان، وهو يستخدم المنطقة حول الظفيرة الشمسية والتي تعد مركز العاطفة، والغريزة في جسم الإنسان.

في هذا النوع يشعر الشخص بحاجة أو شعور شخص آخر في مكان ما على بعد مسافة عنه، وهو ينتشر في الكثير من الثقافات القديمة والحديثة، ويعتقد من خلاله الكهنة القدماء في هاواي أن رسالة التخاطر تنتقل مباشرة من ظفيرة شمسية إلى أخرى، وأن الجسد الأثيري للشخص الأول يرسل “إصبعاً” أو خيوطاً إلى الظفيرة الشمسية للشخص الآخر ليتواصل الشخصان عبر شبكة عنكبوتية فضية تنتقل الرسالة من خلال خطوطها.

التخاطر العقلي 

يستخدم هذا النوع مركز الحلق، والمستويات السفلية من العقل، وتتطلب ممارسته التركيز على شئ واحد، وهو لا يزال نادراً حتى الآن، ومن التجارب الشهيرة التي تتعلق به تجربة بطاقات زيرنر المصمة من قبل كارل زيرنر، والتي تتكوّن من خمسة رموز هي :

الدائرة، والصليب، والمربع، والنجمة، وصورة تتكون من ثلاثة خطوط عمودية متعرجة، وتمت هذه التجربة عن طريق استخدام رزمة من خمس بطاقات من كل رمز، وطُلب من المرسل خلط البطاقات، وكلما انقلبت إحداها حاول المرسل إرسال صورة ذهنياً لما تحتويه البطاقة إلى المستقبل في الغرفة الأخرى.

التخاطر الروحي

يعد التخاطر الروحي النوع الأعلى من أنواع التخاطر، وهو يستخدم المستوى الأعلى من مستويات العقل، ويصبح ممكناً فقط عند الربط بين العقل، والدماغ، والورح، وأحياناً يُمنح بعض الأشخاص على الأرض بعض الأفكار والمعلومات إلى أرواحهم، لتطبع في أذهانهم وتنتشر بعد ذلك في كافة أرجاء الأرض، ويُعتقد أن معظم المفكرين والعباقرة امتلكوا القدرة على الدخول إلى العوالم الخفية من الروح، ليُحضروا المخترعات، والفنون، والأفكار المستنيرة لهذا العالم.

عن karemfouad

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*