لو عندك ضيق فى رزقك إعمل بالحديث ده !

أبشر يا من وجدت الحل لتوسعة رزقك فى هذا المقال :

كل الناس بيسعون على أرزاقهم كل يوم ومنهم الذى وسع الله عليه فى رزقه ومنهم الذى ضُيق عليه فى رزقه ولكن لابد أن يكون هناك سرٍ ما جعل أُناسٍ أرزاقهم واسعة وأُناسٍ أراقهم ضيقة فلذلك جئت إليك بالحل ؟

الحل هنا : 

يقول النبي عليه الصلاة والسلام (تَعَلَّمُوا مِنْ أَنْسَابِكُمْ مَا تَصِلُونَ بِهِ أَرْحَامَكُمْ ،فَإِنَّ صِلَةَ الرَّحِمِ مَحَبَّةٌ فِي الْأَهْلِ ، مَثْرَاةٌ فِي الْمَالِ ، مَنْسَأَةٌ فِي أَثَرِهِ )

“تَعلَّموا من أنسابِكم”، أي: مِن أسماءِ آبائِكم وأجدادِكم وأعمامِكم وأخوالِكم وسائرِ أقاربِكم، “ما تَصِلون به أرحامَكم”، أي: تَعلَّموا القدْرَ الذي يمكِّنُكم من التقرُّبِ لأرحامِكم والشَّفقةِ عليهم والإحسانِ إليهم؛ “فإنَّ صِلةَ الرحمِ مَحبَّةٌ في الأهْلِ”، أي: إنَّها مَظِنَّةٌ للحُبِّ وسَببٌ للودِّ بين الأقاربِ، “مَثراةٌ في المالِ”، أي: سببٌ لكثرةِ المالِ، “منسأةٌ في الأثَرِ”، أي: سببٌ لتأخيرِ الأجَلِ ومُوجِبٌ لزِيادةِ العُمرِ، بِالبركةِ فيه، والتَّوفيقِ لِلطَّاعاتِ، وعِمارةِ أوقاتِه بما يَنفعُه في الآخِرةِ، وصِيانتِه عن الضَّياعِ في غيرِ ذلك.
وفي الحديثِ: أنَّ مَعرفةَ الأنسابِ يُعينُ على صِلَةِ الأرحامِ.

وَ عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُبْسَطَ لَهُ فِي رِزْقِهِ أَوْ يُنْسَأَ لَهُ فِي أَثَرِهِ فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ ) .

ومعنى ذلك أنه الأمر كله مختصر فى عمل بسيط جداً حتى تجد توسعة فى رزقك بعد سعيك عليه وإخلاصك لله وهو إنك تزور أقاربك وتكون بشكل متواصل عندهم فى زيارات دائمة خصوصاً فى المناسبات والأعياد وخلافه وحتى إذا لم تجد منهم ترحاب ورد لك الزيارة فلا تنظر للأمر هكذا بنظرة المنتظر أى منتظر رد الزيارة فلذلك ذكرت لك لابد أن يكون العمل فيه إخلاص لله والإخلاص هو إنك بتعمل العمل لله فقط لا تنتظر رد من العباد لأنك لا تفعله للعباد ولكنك بتفعله من اجل الله فقط ..

اسباب تمنع الرزق وتضيقه وتقربك من الفقر ..احذرها ..!! | فسر حلمك مع الفؤاد

 

دعـــاء جلب الرزق وذهاب الكرب | كريم فؤاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق