تخاطر

كيف أعرف نجاح التخاطر

كيف أعرف نجاح التخاطر، هل قمت فى يوم من الايام بإجراء تمارين للتخاطر ام انت لا تعلم شئ عن امر التخاطر ،

والتخاطر هو امر مشاع فى عصرنا هذا فكل ما تريد معرفته عن التخاطر هتجده فى هذا المقال .

كيف أعرف نجاح التخاطر

  • يعود مصطلح التخاطر إلى العصور القديمة من قبل الباحث النفسي مايلز عام 1882 بعد ،

تجربة أجراها بين زملائه في نقل الأفكار من شخص لآخر. وينجح التخاطر مع أولئك الأشخاص ،

الذين يمتلكون قدرات حسية وروحية عالية.

  • والتخاطر أيضاً هو المستوى النفسي للعقل الذي يميل للتقرب من أبعاد الكلمات واللغويات،

فهي تأتي على شكل مشاعر وصور ورغبات حيث يمكنك استقبال تخاطر مع الاخرين ،

بكلمات بسيطة ولكن الشكل الاقوى له هو عبر الصور المشاعر والرغبات.

  • ومن أبرز المظاهر على ظاهرة التخاطر هو شعورك ، بالقلق على شخص ما وتتفاجأ ب أنه تعرض للأذى حقاً أو أن تفكر بشخص ما فيقوم بالتواصل معك، أو أن تشعر بأن هناك مكروه سيحدث فيحدث بالفعل.

عوامل نجاح فكرة التخاطر

  • أن يزداد التوافق والانسجام بينكما، إذا كانت الرسالة التي قمت بإرسالها إيجابية.
  • أن تصادف هذا الشخص في وقت قريب فتنشأ بينكما حوارات تدل على أنه استلم الرسالة.
  • أن يقوم الشخص الذي قمت بنقل الأفكار له بالتواصل معك سواء بالاتصال بك، أو إرسال رسالة لك أو الحديث معك عن أمور تتوافق مع أفكارك أو أحاسيسك.
  • أن يزداد التوافق والانسجام بينكما، إذا كانت الرسالة التي قمت بإرسالها إيجابية.
  • أن تصادف هذا الشخص في وقت قريب فتنشأ بينكما حوارات تدل على أنه استلم الرسالة قد تكون أيضاً من علامات نجاح التخاطر هي رؤيتك لهذا الشخص في المنام وهو يرسل لك رسالة لتكن رداً على رسالتك الذهنية التي أرسلتها له.
  • سيأتيك شعور بالتأكيد أثناء قيامك بالتخاطر بأن رسالتك الذهنية قد وصلت بنجاح وفي هذه الأثناء عليك أن تتوقف.

أبرز عوامل نجاح التخاطر

  • هى الثقة واليقين بنجاح العملية التخاطرية، وعدم الشك بوصول الرسالة إلى الشخص المستقبل،

فقد تصل الرسالة بنفس اللحظة أو خلال أيام، وقد تضطر إلى إعادتها عدة مرات إن لم تنجح،

حيث أن تكرارها يساعدك على الالمام بها أكثر والقدرة على التركيز فيها وإيصال الرسالة كما تحب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق