تخاطر

علاج التفكير في الماضي

علاج التفكير في الماضي ، قد يؤثر الماضي على الحاضر بالنسبةِ لك ،

مما يجعل النوم أشبه بالمستحيل في معظم الأيام، أو قد تجعل الحياة صعبة ،

إلى درجة الجحيم الذي لا يُطاق، فلذلك هتجد فى هذا المقال ما يريح عقلك تابع معنا .

علاج التفكير في الماضي

  • الاكتئاب: وهو من أخطر أنواع الأمراض النفسية التي قد يُصاب بها الشخص،

هذا الاكتئاب ينجُم بسبب الحزن المُستمر على ذكريات الماضي، بالإضافة إلى ،

التعب وعدم القدرة على القيام بأي عمل.

  • القولون العصبي: التفكير الزائد يُسبب بعض الضغوط العصبية والنفسية، والتي بدورها ،

تؤدي إلى اضطراب القولون؛ بمعنى أن يفقد هذا الأخير قدرته على أداء وظيفته بشكلٍ طبيعي.

  • التوتر الانفعالي: وهو من الأمراض الناتجة عن التفكير بصورة سلبية في أمر معين، مما يخلق حالة من عدم الطمأنينة والاستقرار.

علاج وسواس التفكير في الماضي

  • التعبير عن الوجع: فمن الممكن الحديث حول هذا الموضوع مع شخص جدير بالثقة، هذا الأمر من الممكن أن يُخفف من ألم التفكير بالماضي والتخلص منه.
  • التصالح مع القرارات: من الممكن أن يبقى المرء يلوم نفسه عن أي قرار اتخذه في حياته، لكن ذلك يجعله يقع في دائرة مُغلقة لا يمكن الفرار منها، لذلك لا بُد من ترك الماضي يذهب والاطلاع نحو الحاضر.
  • التصالح مع الماضي: كل شخص لديه بعض السلبيات ويقابلها العديد من الإيجابيات، فبدلًا من أن يكون التفكير محصورًا في السلبيات ، عليه التركيز على الأشياء الإيجابية والنافعة التي تم القيام بها في الماضي.

التخلص من وسواس الشك في الماضي

  • محاولة التعرف ما هو سبب الشك فى حياتك وكتابة هذه الأسباب فى قائمة، وتحدد ما تقول فيه ،

لا أستطيع أن أفعله أو أنا لا أثق فى نفسى لتحقيق ذلك أو هؤلاء الأشخاص لا يرغبون فى ،

وجودى معهم أو أنا وحيد وزوجتى تخونى وهكذا.

  • اطلب من أصدقائك أن يعاونوك على التغلب على هذه المشكلة والشكوك التى تراودك، وتأكد أنهم سوف يبذلون أقصى الجهود لتشعر بتحسن وتحويل الطاقة السلبية لثقة كبيرة فى نفسك وطاقة إيجابية.
  • ابدأ يومك أمام المرآة لتقول لنفسك شيئا إيجابيا، وابتسم لمحو التفكير السلبى وزيادة الثقة فى النفس،

“أنا سوف أحقق ما أحلم، أنا أثق فى قدراتى، أنا محبوب من الآخرين والجميع ينتظر قدومى للعمل”.

  • ممارسة التنفس العميق عندما تشعر بضغط أو قلق فتوقف لحظة لتساعد نفسك على الاسترخاء، قل لنفسك شيئا إيجابيا قريبا سيكون هذا ردك الطبيعى على المواقف العصيبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق