علم النفس

طريقة علاج الخوف من الموت

طريقة علاج الخوف من الموت ، العلاج الوحيد للتصدى للخوف هو تحدث المريض ،

من باب المشاركة فى التجارب التي يمر بها مع المعالج النفسي ، لانه يوفر له ،

تأقلماً أفضل مع مشاعره التي يعيشها.

طريقة علاج الخوف من الموت

هناك طرق معينه يستطيع المريض بالخوف والفزع التخلص منها وهى :

  • التعرّض لمصدر الخوف: يجب إقناع من يعاني من الخوف من الموت على أن يعبّر عن خوفه، ويحدّد ما هو الشيء الذي يخيفه من الموت.
  • استعراض التجارب الشخصية الماضية: ينبغي استعراض تجارب الشخص مع الموت،

فعلى سبيل المثال يمكن أن يشاهد وفاة أحد أفراد أسرته، أو أن يرى شخصاً آخر يهددّ المرض حياته،

لذا من الضروريّ أن تتمّ مساعدة الشخص ليكوّن وجهات نظر متوازنة عن الحياة، بحيث تساعده ،

على التأقلم، والتعامل بهدوء مع مفهوم واحتمال الموت.

  • التركيز على الاستمتاع بالحياة: يجب على الفرد أن يركّز على أهدافه قصيرة الأمد وطويلة الأمد،

وذلك حتى يتمكّن من التركيز على ما يريد تحقيقه في الحياة، فتحقيق الأهداف يزيد من متعة الشخص،

ويقلّل شعور الهوس بمخاوفه من الموت.

علاج الخوف من الموت بالقران الكريم

لا شك ان القرآن الكريم هو يعتبر راحه وطمأنينه لاى انسان خائف وقلق لان القرآن ،

عندما يقرئه الانسان ينزِّل االله رحماته على العبد مما يشعر العبد بالراحه حيث قال رب ،

العالمين ( يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ) ، ولكن هناك ،

ايضاً بعضاً من الادعية المهدئة للاعصاب وتعالج الخوف ايضاً وهى :

  • اللَّهمَّ ربَّ السَّمواتِ السَّبعِ، وربَّ العرشِ العظيمِ، ربَّنا وربَّ كلِّ شيءٍ، أنتَ الظَّاهرُ فليس فوقَكَ شيءٌ، وأنتَ الباطنُ فليس دونَكَ شيءٌ، مُنزِلَ التَّوراةِ، والإنجيلِ، والفُرقانِ، فالقَ الحَبِّ والنَّوى، أعوذُ بكَ مِن شرِّ كلِّ شيءٍ أنتَ آخِذٌ بناصيتِه، أنتَ الأوَّلُ فليس قبْلَكَ شيءٌ، وأنتَ الآخِرُ فليس بعدَكَ شيءٌ.
  • اللهمَّ إنِّي أسْألُكَ بأنَّ لكَ الحَمدَ لا إلَهَ إلَّا أنتَ، المنَّانُ، بَديعُ السَّمواتِ والأرْضِ، ذا الجَلالِ والإكْرامِ، يا حَيُّ يا قَيُّومُ، أسألُكَ أن تقيني الخوف من الموت.

كيف تتخلص من الخوف من الموت

  • لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ العَظِيمُ الحَلِيمُ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ والأرْضِ، ورَبُّ العَرْشِ العَظِيمِ.
  • اللَّهمَّ رَحمَتَكَ أرْجو، فلا تَكِلْني إلى نَفْسي طَرْفةَ عَيْنٍ، أصْلِحْ لي شَأْني كُلَّهُ، لا إلهَ إلَّا أنتَ.
  • اللهم إني عبدُك ابنُ عبدِك ابنُ أمتِك، ناصيتي بيدِك، ماضٍ فيّ حكمُك، عدلٌ فيّ قضاؤُك، أسألُك بكلِّ اسمٍ هو لك سميتَ به نفسَك، أو أنزلتَه في كتابِك، أو علمتَه أحدًا من خلقِك، أو استأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندك، أن تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبي، ونورَ صدري، وجلاءَ حزني، وذهابَ همِّي وغمِّي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق