الرئيسية /الطب البديل : تأخر البلوغ عند البنات .. أهم التساؤلات والإجابات حوله
12 مارس، 2019

تأخر البلوغ عند البنات .. أهم التساؤلات والإجابات حوله

1280x960 2

متى يحدث البلوغ عند البنات؟

يبدأ البلوغ عندما تبدأ الغدد النخامية في إنتاج هرمونين، الهرمون اللوتيني يسمى هرمون LH، والهرمون المنبه للجريب وهو هرمون FSH، مما يؤدي إلى توسع المبايض وبدء إنتاج هرمون الإستروجين. تبدأ طفرات النمو بعد وقت قصير من بدء نمو الثدي، وتبدأ الدورة الشهرية الأولى بعد حوالي 2-3 سنوات، عادة ما تبدأ هذه التغييرات في الظهور في الفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 8 و 14 سنة.

ما معنى تأخر البلوغ عند البنات ؟

تعتبر الفتاة تعاني من تأخر البلوغ عندما لا يبدأ نمو الثدي حتى سن الثالثة عشر، أو عندما لا تبدأ الدورة الشهرية بحلول عمر السادسة عشر، فمع تأخر البلوغ عند البنات لا تحدث التغيرات السابقة في موعدها الطبيعي، وبشكل عام فإن ظاهرة تأخر البلوغ شائعة في الذكور أكثر من الإناث.

أسباب تأخر البلوغ عند البنات ؟

التأخر الشائع في معظم حالات البلوغ المتأخر، تبدأ التغيرات في الحدوث في وقت متأخر ليس إلا، وبمجرد أن تبدأ فإن البلوغ يتقدم بشكل طبيعي، ويُطلق على تلك الحالة تأخر البلوغ العادي.

نقص الدهون سبب آخر شائع لتأخر سن البلوغ في الفتيات هو نقص الدهون في الجسم، حيث قد تكون الدهون قليلة جداً لدرجة تعطيل العملية العادية للبلوغ،

يمكن أن يحدث هذا في الفتيات اللواتي: ذوات النشاط المرتفع في مجال الرياضة، مثل السبّاحات والعدّاءات.

اللواتي لديهن اضطرابات الأكل، مثل فقدان الشهية أو البوليميا (مرض الشره العصبي).

اللواتي يعانين من سوء التغذية.

قصور الغدد التناسلية قد يحدث البلوغ المتأخر أيضًا

عندما ينتج المبيضان هرمونات قليلة جدًا أو معدومة، هذا ما يسمى قصور الغدد التناسلية، يمكن أن يحدث هذا عند تلف المبيضين أو عدم تطورهما كما ينبغي، كما يمكن أن يحدث أيضاً إذا كان هناك مشكلة مع أجزاء من الدماغ تشارك في سن البلوغ.

إقرأ أيضاً :  النمو العقلي عند المراهق في المراحل المختلفة.. ونصائح مهمة

تأخر البلوغ عند البنات بسبب الحالات المرضية يمكن أن تؤدي بعض الحالات الطبية أو العلاجات إلى قصور الغدد التناسلية وبالتالي إلى تأخر البلوغ، بما في ذلك:

مرض الاضطرابات الهضمية.

مرض التهاب الأمعاء.

قصور الغدة الدرقية.

السكري.

التليف الكيسي.

أمراض الكبد والكلى.

أمراض المناعة الذاتية مثل التهاب الغدة الدرقية هاشيموتو أو مرض أديسون.

العلاج الكيميائي أو علاج السرطان الإشعاعي الذي يدمر المبيضين. ورم في الغدة النخامية.

متلازمة تيرنر.

نرجو الاشتراك بقناة الموقع على اليوتيوب بالضغط هنا وكذلك التسجيل بالموقع لتحميل الملفات الخاصة بالاعضاء

وفي النهاية لا أملك إلا أن أقول أنني قد عرضت رأيي وأدليت بفكرتي في هذا الموضوع لعلي أكون قد وفقت في كتابته والتعبير

عنه وأخيراً ما أنا إلا بشر قد أخطئ وقد أصيب فإن كنت قد أخطأت فأرجو مسامحتي وإن كنت قد أصبت فهذا كل ما أرجوه من الله

اتمنى ان يكون المقال اعجبكم اترك لنا تعليق و شكراً