علم النفس

أدوية الاضطرابات النفسية

أدوية الاضطرابات النفسية ، تستعمل في المعالجة الدوائية للأمراض والاضطرابات النفسية ،

والعقلية بهدف تخفيف هذه الأمراض أو شفائها وضمان عودة وظائف النفس والعقل لحالتها الطبيعية،

وبهذا يعود المريض فرداً منتجاً ونافعاً لأسـرته ومجتمعه، وقد تطورت هذه الأدوية تطوراً كبيراً ،

في النصف الثاني من القرن العشرين وفي هذا القرن، وجعلت الاضطرابات النفسية والعقلية تحت السيطرة،

وحسنت من إنذارها المرضي بنسبة كبيرة.

أدوية الاضطرابات النفسية

  • هناك العديد من الأسباب وراء الإصابة بالاضطرابات النفسية، حيث تلعب الجينات والتاريخ العائلي دوراً في الإصابة، وقد يكون السبب هو تجارب الحياة مثل الإجهاد، أو الاعتداء، كما يمكن أن تكون العوامل البيلوجية عوامل مؤثرة مثل: إصابات الدماغ، وتعرض الأم للفيروسات، أو المواد الكيميائية السامة أثناء الحمل، وهناك عوامل تزيد من الخطورة، مثل: استخدام العقاقير غير المشروعة، أو وجود حالةٍ طبيةٍ خطيرة مثل السرطان.

الأدوية النفسية ومخاطرها

  • تظهر على نحو رئيس في ازدياد المقوية العضلية في عضلات الوجه والجسم وتكون شديدة أحياناً acute dystonia وتعالج بإعطاء بنزوديازپين والمهدئات النفسية، كما تظهر أحياناً الحالة البركنسونية بظهور أعراض داء بركنسون على المريض وتعالج بمضادات داء بركنسون، ويصاب المريض أحياناً بالزَلزَ (فرط الحركة في الأطراف akathisia) وهو حس الضجر وفرط الحركة، كما قد يظهر على المريض المتلازمة الخبيثة لمضادات الذهان neuroleptic malignant syn. وفيه يصاب المريض بالصلابة العضلية والحرارة وعدم الاستقرار والهذيان ويعالج بتبريد المريض والاماهة والقثطرة البولية ويعطى مادة بروسكربتين broscriptin، كما قد تظهر على المريض أعراض عسر الحركة الآجل tardive dyskinesia وهي حركات لا إرادية تظهر على الوجه والعنق والأطراف وتعالج بمضادات الذهان ومضادات داء بركنسون.
  • كما قد تسبب مضادات الذهان تشوش الرؤية وزيادة الوزن والاضطرابات لنظم القلب ،

والعد الشبابي وداء الصدف واندفاعات جلدية وابيضاض كريات الدم النسبي.

متى تختفي أعراض أدوية الاكتئاب

  • بالنسبة للكثيرين، تتحسن هذه الأعراض في غضون أسابيع من بداية تناول مضادات الاكتئاب.
  • ورغم ذلك، قد تستمر الآثار الجانبية لمضادات الاكتئاب في بعض الحالات.
  • تحدّث إلى طبيبك أو إلى اختصاصي الصحة العقلية عن أي آثار جانبية تعاني منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق