... تحميل
الرئيسية /معلومات و معرفة : من هو احمد زويل ؟؟
30 يوليو، 2018

من هو احمد زويل ؟؟

من هو احمد زويل ؟؟

الحمد لله رب الأرض ورب السماء، خلق آدم وعلمه الأسماء
وأسجد له ملائكته، وأسكنه الجنة دار البقاء
وحذره من الشيطان ألد الأعداء، ثم أنفذ فيه ما سبق به القضاء، فأهبطه إلى دار الابتلاء
وجعل الدنيا لذريته دار عمل لا دار جزاء، وتجلت رحمته بهم فتوالت الرسل والأنبياء

من هو احمد زويل ؟؟

من هو احمد زويل ؟؟

وُلِدَ العالِم أحمد حسن زويل في 26 شباط/ فبراير عام 1946م في مدينة دمنهور في مصر، وتلقّى تعليمه الأساسيّ في المدارس المصريّة

سافر زويل إلى الولايات المُتَّحِدة الأمريكيّة في منحة دراسيّة، ونال درجة الدكتوراه من جامعة بنسيلفانيا في علوم الليزر

ابتكر الدكتور أحمد زويل نظام تصوير لرصد التفاعلات بين الجزيئات الكيميائيّة، وذلك باستخدام أشعة الليزر، وهذا النظام يسمح برؤية الجزيئات خلال التفاعلات الكيميائية عند نشوئها

وعند التحامها ببعضها، وقد اعتمد زويل في ابتكاره على وحدة زمنيّة تُدعى الفمتوثانية، وهي عبارة عن جزء من مليون مليار جزء من الثانية

قدم الدكتور زويل أكثر من 350 بحثاً علميّاً مُتخصِّصاً، ونشر أبحاثه في كافة المجلات العلميّة العالميّة المُتخصِّصة

سعى الدكتور زويل إلى إقامة مشروع علميّ في مصر، وقد تمثّل هذا المشروع بإنشاء جامعة

من أجل تطوير البحث العلمي والتعليم، وإطلاق اسمه عليها؛ حيث سمّاها “مشروع زويل القوميّ للعلوم والتكنولوجيا

لزويل 16 كتاباً من بينها كتاب “رحلة عبر الزمن-الطريق إلى جائزة نوبل”، و”عصر العلم”، و”حوار الحضارات”

بالإضافة إلى جهوده في كتابة ما يقارب 600 مقال علميّ

إنَّ من أبرز إنجازات العالم المصريّ أحمد زويل اختراعه نظام تصوير سريع جدا

حصل على جائزة نوبل عام 1999 عن اختراعه كاميرة التحليل الطيف التي تعمل بسرعة الفمتوثانية

جائزة ماكس بلانك وهي الأولى في ألمانيا … جائزة الامتياز باسم ليوناردو دا فينشي

جائزة باك وتيني من نيويورك … وجوايز كتير جدا حصل عليها الدكتور احمد زويل

فيديو تعريفى عن العالم احمد زويل 

الى هنا قد وصلنا الى نهاية المقالة اذا اعجبك الموضوع لاتبخل علينا بمشاركتة على مواقع التواصل الاجتماعي ليستفيد الغير 

كما نرجو الاشتراك بقناة الموقع على اليوتيوب بالضغط هنا وكذلك التسجيل بالموقع لتحميل الملفات الخاصة بالاعضاء

وفي النهاية لا أملك إلا أن أقول أنني قد عرضت رأيي وأدليت بفكرتي في هذا
الموضوع لعلي أكون قد وفقت في كتابته والتعبير عنه وأخيراً ما أنا إلا بشر
قد أخطئ وقد أصيب فإن كنت قد أخطأت فأرجو مسامحتي وإن كنت قد أصبت فهذا كل
ما أرجوه من الله عزوجل

اتمنى ان يكون المقال اعجبكم اترك لنا تعليق وشكراً